الأخبارالأخبار العالمية

منها انطلقت كورونا قبل ثلاث سنوات..ووهان تطوي صفحة الوباء

“لم نعد خائفين!”. بعد ثلاث سنوات على فرض حجر صحي صارم على ووهان التي انطلق منها وباء كوفيد-19، عادت الحياة إلى طبيعتها في المدينة الواقعة بوسط الصين.

بدأت ووهان البالغ عدد سكانها 11 مليون نسمة تسجل في نهاية 2019 إصابات بفيروس مجهول في ذلك الحين، أثار حالات متزايدة من الالتهاب الرئويّ.

وفي 23 جانفي  2020، أمرت السلطات بفرض حجر صارم على ووهان لوقف انتشار الوباء، قبل أن يتفشى في العالم أجمع حاصدا ملايين الأرواح ومتسبباً بانهيار الاقتصاد العالمي.

غير أن الحياة عادت الآن إلى مجراها في معظم الدول. وبعد ثلاث سنوات من الإغلاق والحجر الصحي الإلزامي وحملات فحوص كشف الإصابات، رفعت الصين بصورة شبه كاملة في ديسمبر القيود الصحية المفروضة.

ولا تظهر في ووهان الإثنين أيّ مؤشرات تذكّر بأجواء الفاجعة التي كانت مخيمة في 2020. فبالرغم من البرد الشديد، يغتنم بعض السكان عطلة رأس السنة القمرية ليقصدوا الأسواق أو يتنزهوا على ضفاف نهر يانغتسي، فيما يقوم متقاعدون ببعض التمارين الرياضية وتحلق طائرات ورقيّة في السماء وسط طقس غائم بعض الشيء.

قالت يان دونغجو عاملة التنظيف البالغة أكثر من ستين سنة لوكالة فرانس برس “السنة الجديدة التي تبدأ ستكون بالتأكيد أفضل. لم نعد خائفين من الفيروس”.

مقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى