الأخبارالأخبار العالمية

انطلاق مناورات عسكرية مشتركة بين الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية

انطلقت اليوم الإثنين 22 أوت 2022، مناورات عسكرية مشتركة بين الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية هي الأكبر منذ 2018، وفق ما أعلنت عنه سيول في بيان.

 وتأتي هذه المناورات استئنافا للتدريبات العسكرية واسعة النطاق بين البلدين بعد تعليقها بسبب كوفيد19، وفي خطوة يرجح أن تُغضب كوريا الشمالية التي صعدت في الآونة الأخيرة من تهديداتها النووية.

وتعتبر واشنطن أبرز حليف أمني لكوريا الجنوبية، حيث تنشر نحو 28,500 جندي أمريكي على أراضيها لحمايتها من جارتها الشمالية.

ودأب البلدان على إجراء مناورات عسكرية مشتركة منذ فترة طويلة، لكنهما يشددان في الوقت نفسه على أنها ذات طابع دفاعي، في حين تعتبرها كوريا الشمالية بمثابة تدريب على شن غزو.

وقال بيان لوزارة الدفاع الكورية الجنوبية أن “أهمية هذه المناورات المشتركة هي إعادة بناء التحالف بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة وتمتين الموقف الدفاعي المشترك”. 

ولم يتم الكشف عن تفاصيل المناورات التي تستمر من 22 أوت حتى الأول من سبتمبر، لكنها عادة ما تشمل تدريبات ميدانية مشتركة برية وبحرية على صد هجمات والقيام بهجمات مضادة.

مقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى